كلب في مطبخ شعبي بفيكخو

.
.
Foto:EMIL MALMBORG

اكتشف المفتش البيئي والصحي أثناء عملية تفتيش غير معلنة ، وجود كلب في مطعم شعبي بفيكخو. تفيد سمولاندسبوستن بأن صاحب المطعم قد حصل على حظراً فوريًا بعدم السماح للكلاب البقاء في المطبخ ومع البضائع. حيث اتخذ مجلس حماية البيئة والصحة هذا القرار، لأن خطر تلوث الطعام بالأوساخ والعدوى يزداد في حالة بقيت الكلاب في المطابخ.